دبلوماسيون من الإمارات وإيطاليا وكوريا الجنوبية يؤكدون دور التبادل الثقافي  في تعزيز التعايش بين الشعوب

في حوار جمعهم في معرض الشارقة الدولي للكتاب

دبلوماسيون من الإمارات وإيطاليا وكوريا الجنوبية يؤكدون دور التبادل الثقافي  في تعزيز التعايش بين الشعوب

  • سفير الإمارات في أوغندا: العلاقات الاماراتية الأفريقية تسهل التقارب بين الشعوب العربية والأفريقية
  • السفير الإيطالي في الإمارات: فخورون بكون إيطاليا ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب
  • القنصل الكوري الجنوبي في الإمارات: الدبلوماسية الثقافية تعزز العلاقات الإنسانية بين الأفراد والشعوب والحكومات

الشارقة،  06 نوفمبر 2022

أكد دبلوماسيون من دولة الإمارات وإيطاليا وكوريا الجنوبية أن الدبلوماسية الثقافية تمد جسور التواصل الإنساني بين الشعوب، وتسهم في تعزيز الحوار بين مختلف الحضارات، وتمهد بشكل أعمق لترسيخ قيم السلم والتسامح والتعايش بين الثقافات في الشرق والغرب.

جاء ذلك خلال ندوة أقيمت مساء اليوم الرابع من الدورة الـ41 لمعرض الشارقة الدولي للكتاب الذي تستمر فعالياته في مركز إكسبو الشارقة حتى 13 من الشهر الجاري تحت شعار “كلمة للعالم”، وشارك في الندوة كل من سعادة عبدالله الشامسي، سفير الدولة في أوغندا، وسعادة مون بيونج جون قنصل عام جمهورية كوريا الجنوبية في الإمارات، وأدارتها الإعلامية منال الخطيب.

وتحدث سعادة عبدالله الشامسي، سفير الدولة لدى أوغندا، حول الدبلوماسية الثقافية، مشيراً إلى  أنها ترتكز على التبادل الفكري والمعرفي عبر التعريف باللغات والعادات وإقامة المشاريع الثقافية التي تسهم في تطوير العلاقات الثنائية بين الشعوب.

إحدى مكرمات سلطان في أفريقيا

وأشار إلى مكرمة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، المتمثلة بتمويل سموه معهداً تقنياً تم افتتاحه منذ سنة ويعتبر أحدث معهد في شرق أفريقيا يخرج طلبة لديهم مهارات تقنية عالية، موضحاً أن العلاقات الإماراتية الأفريقية قديمة جداً وأن البناء عليها يسهل التقارب بين الشعوب الأفريقية والعربية وبين أفريقيا والإمارات على وجه الخصوص.

وأوضح أن دولة الإمارات تولي اهتماماً  كبير ببناء جسور التواصل والحوار الثقافي مع العالم، وأن إمارة الشارقة تسهم بدور كبير في هذا الجانب من خلال مشاركات هيئة الشارقة للكتاب في أكبر وأهم  المعارض حول العالم، ولفت إلى التعاون القائم بين الإمارات والمنظمات الدولية، وفي مقدمتها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو” والرعاية التي توليها إمارة الشارقة لجائزة اليونسكو – الشارقة للثقافة العربية التي انطلقت منذ العام 1998 لتكافئ سنوياً أفراداً أو مجموعات أو مؤسسات لها إنجازات في مجال توسيع نطاق المعرفة بالفن والثقافة العربيين، وجائزة اليونسكو-حمدان بن راشد آل مكتوم لمكافأة الممارسات والجهود المتميّزة لتحسين أداء المعلمين.

أكبر معرض للكتاب العربي في أوروبا

وتحدث حول الصلات الثقافية بين الإمارات وإيطاليا من خلال تجربته في تمثيل الدولة في مدينة ميلانو، وما تم من تنسيق وتعاون مع الجامعة القلب المقدس الكاثوليكية في ميلانو التي تدرس اللغة والثقافة العربية، والذي أفضى إلى تنظيم مهرجان للغة العربية في ميلانو شاركت فيه هيئة الشارقة للكتاب ودعمت المهرجان الذي صاحبه معرض للكتاب العربي ولا يزال مستمراً كأكبر معرض للكتاب العربي في القارة الأوروبية منذ انطلاقه للمرة الأولى في العام 2018.

وأشار إلى ما تنفذه وزارة الثقافة بدولة الإمارات من مشاريع تعاون دولية لترميم كثير من الآثار حول العالم، ضمن جهود الدبلوماسية الثقافية في الإمارات المستمرة لمد جسور التعاون بين الشعوب من بوابة الثقافة، وأكد أن المؤسسات الثقافية الإماراتية تسهم بدور كبير في تعزيز الروابط الثقافية مع العالم لخلق تعاون ثقافي دائم، وخاصة في مجال معارض الكتب وإنتاج الكتب الصامتة لدعم أبناء اللاجئين.

وختم الشامسي حديثه بالإشارة إلى أهمية الدور الذي يسهم به التعاون الثقافي في إبعاد الشعوب عن شبح الحروب ونشر ثقافة التعايش السلمي، واستعرض جانب من تجربته الدبلوماسية في أوغندا ودور دولة الإمارات في دعم التعليم في شرق أفريقيا.

الشارقة ضيف شرف في معرض سيول

وبدوره تحدث سعادة مون بيونج جون قنصل عام جمهورية كوريا الجنوبية في الإمارات في الندوة، مشيداً بالعلاقات الثقافية بين كوريا الجنوبية ودولة الإمارات،  شهدت ترجمة عملية قبل أسابيع من خلال تنظيم الأسبوع الثقافي الكوري في الإمارات، وقبل ذلك الاحتفال  بالذكرى الأربعين للعلاقات الإماراتية الكورية.

وكشف القنصل الكوري عن سعادة بلاده للمشاركة كضيف شرف في معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورة العام المقبل، إلى جانب سعادة كوريا لحلول الشارقة ضيف شرف معرض سيول في يوليو من العام القادم لتكون الشارقة حاضرة في المعرض الذي يصل عمره إلى أكثر من 70 عاماً.

دبلوماسية ثقافية تعزز العلاقات بين الشعوب

وأشار القنصل الكوري إلى أن الحضارة العربية والإسلامية تحظى باهتمام كبير في كوريا الجنوبية من بوابة تعلم اللغة العربية في جامعاتها، والتعريف برموز الفكر والأدب العربي لدى الطلاب الكوريين، مشيراً إلى أن الدبلوماسية الثقافية تحفز على التواصل والتقارب وتعزيز العلاقات الإنسانية بين الأفراد والشعوب والحكومات، وأن هذا ما يحكم التعاون الثقافي بين حكومة كوريا الجنوبية  والحكومة الإماراتية، وأوضح أن من أبرز مشاريع التبادل الثقافي التي تعزز التقارب بين الشعبين الكوري والإماراتي  تبادل تدريس اللغتين الكورية والعربية.

السفير الإيطالي: سعيد بزيارة حاكم الشارقة لجناح إيطاليا

وفي مداخلة له خلال حضوره للجلسة، عبّر سعادة لورينزو فانارا، السفير الإيطالي لدى دولة الإمارات العربية المتحدة عن فخر بلاده لكونها ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الـ41، وأشار إلى أن الوفد الإيطالي جاء إلى الشارقة بـ 17 كاتب و12 دار للنشر وعدداً من الطهاة المشهورين والعروض الفنية للكبار والأطفال ومجموعة من الفعاليات التي تكشف عن تنوع الثقافة الإيطالية المعاصرة.

وعبر السفير الإيطالي عن سعادته لتكرم صاحب السمو حاكم الشارقة بزيارة جناح إيطاليا ضيف الشرف في معرض الشارقة الدولي للكتاب، في دلالة على الحفاوة بالثقافة الإيطالية وتعزيز الحوار الثقافي والحضاري بين الإمارات وإيطاليا.

وأشار إلى أن الإيطاليين ورغم الحداثة وانتشار الاجهزة الرقمية لا يزالون يقرؤون الكتب وينقلون عادة القراءة إلى الأجيال الشابة ليستمر تنوير عقول الشباب وتعميق وعيهم ليتمكنوا بالعلم والثقافة من مواجهة تحديات المستقبل.

-انتهى-

مرفق صور:

1- سعادة عبدالله الشامسي، سفير الدولة في أوغندا

2- سعادة مون بيونج جون قنصل عام جمهورية كوريا الجنوبية في الإمارات

3- الإعلامية منال الخطيب

4- صورة عامة من الجلسة

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s