الغرير للاستثمار تحصل على جائزة “صديق إسبانيا” من العلامات التجارية الإسبانية

الغرير للاستثمار تحصل على جائزة “صديق إسبانيا” من العلامات التجارية الإسبانية

  • الشركة تتسلم الجائزة في حفل عشاء أقامه مجلس الأعمال الإسباني
  • الجائزة تمنح للشركة تقديراً لمساهمتها المتميزة في تعزيز العلاقات الاقتصادية والثقافية والتجارية بين إسبانيا والإمارات

[4 فبراير 2021، دبي – الإمارات العربية المتحدة] – حصلت شركة الغرير للاستثمار، الشركة العائلية الرائدة في الإمارات، على جائزة “صديق إسبانيا” في حفل العشاء السنوي لمجلس الأعمال الإسباني، بالتعاون مع منتدى العلامات التجارية الإسبانية الرائدة وشركة “فيديكوم”. وأقيم هذا الحدث المرموق في 2 فبراير 2021 بدبي، وذلك في إطار الاحتفالات باليوم الرسمي لإسبانيا في إكسبو 2020 دبي.

وقام معالي رييس ماروتو وزير الصناعة والتجارة والسياحة الإسباني، بتسليم الجائزة إلى شركة الغرير للاستثمار، بالنيابة عن فخامة بيدرو سانشيز، رئيس إسبانيا،  تقديراً لمساهمتها المتميزة في ترسيخ العلاقات الاقتصادية والثقافية والتجارية بين إسبانيا والإمارات. وتم منحها لقب “صديق إسبانيا” تقديراً لمبادرتين رئيسيتين أطلقتهما الشركة خلال العام الماضي 2021، وتتضمنان إقامة علاقات شراكة مع كيانات إسبانية بارزة عالمياً.

أما المبادرة الأولى فكانت عبارة عن علاقة تعاون بين شركة الغرير للتجزئة ومنتدى العلامات التجارية الرائدة في إسبانيا، وتم بموجبها تولي شركة الغرير إدارة “لا تييندا: سوق العلامات التجارية الإسبانية”، وهي المساحة التجارية للجناح الإسباني في إكسبو 2020 دبي. وتمثل هذه الشراكة أكثر من 20 علامة تجارية جاءت من إسبانيا، وتغطي مجموعة متنوعة من الفئات، بما في ذلك الموضة والجمال والأطعمة والمشروبات والإكسسوارات، لتوفر منصة مثالية لعرض العلامات التجارية الجديدة وتقديمها إلى السوق الإقليمي، وتعزيز مكانة هذه العلامات، وإتاحة المزيد من فرص الاختيار أمام المستهلكين. وبموجب هذا التعاون، تم اختيار العلامات التجارية بناءً على عدد من الأسس، بما في ذلك الاستدامة والجودة والابتكار والتصميم، وعلى نحو يعكس المصالح والقيم الأساسية لدى الطرفين.

وكانت المبادرة الثانية عبارة عن علاقة شراكة مهمة بين جامعة الغرير في دبي والمعتمدة من مجلس الاعتماد للهندسة والتكنولوجيا (ABET)، والجامعة الدولية في إسبانيا (IE) التي تعد صرحاً تعليمياً رائداً على مستوى العالم في مجال إدارة الأعمال. وسيتم من خلال هذا التعاون المشاركة في إنشاء برنامج تطوير القيادة سيكون الأفضل في فئته. ومن خلال التزام الطرفين بالتعليم والابتكار، ستمثل هذه العلاقة علامة فارقة في تطور جامعة الغرير لتكون إحدى جامعات إدارة الأعمال الرائدة في المنطقة، لقدرتها على تلبية احتياجات أجيال الطلاب بعد سنوات التحاقهم بالجامعة للحصول على التطوير المهني والشخصي، ومن ثم الوصول إلى المسارات الوظيفية المستمرة.

وتعليقاً على هذا الإنجاز، قال جون يوسيفيديس، الرئيس التنفيذي للمجموعة بشركة الغرير للاستثمار: “إن هدفنا الحقيقي في الغرير يتمثل في مساهمتنا الاجتماعية ومساعينا الدؤوبة لإحداث التغيير الملموس. لذلك .. يشرفنا الحصول على هذا التكريم تقديراً لجهودنا في إقامة الشراكات التي تدعم العلاقات التجارية لدولة الإمارات مع الدول الشقيقة والصديقة. إننا نرى في الحصول على هذه الجائزة لحظة فخر واعتزاز لنا جميعاً في الغرير، كما تعد شهادة على التزام أعضاء فريقنا، ويسعدني أن أتقدم بالشكر لهم على تفانيهم المستمر للوصول إلى التميز المنشود”.

وقال أرتورو لوجان، الرئيس التنفيذي لمشاريع شركة الغرير للاستثمار التي تدير شركة الغرير للتجزئة وعضو مجلس إدارة جامعة الغرير: “إننا نتشرف بثقة شركائنا بنا للتعاون في هذه المشاريع الرائدة. وانطلاقاً من أكبر معرض في العالم “إكسبو 2020 دبي”، وبدعم من رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة القائمة على الاستدامة والابتكار، وحتى تطوير برنامج تعليمي عالمي المستوى يدعم رحلة التعلم مدى الحياة ويشجع عليها، فإننا نعرب عن فخرنا بالعمل من أجل تحقيق هدفنا، والتعاون مع العلامات التجارية التي تعكس قيمنا الخاصة”.

وقال إغناسيو أوزبورن، رئيس مجموعة العلامات التجارية الرائدة في إسبانيا: “يسعدنا أن نقدم هذه الجائزة المرموقة من إسبانيا إلى شركة الغرير للاستثمار، تقديراً منا لما تظهره من مستويات احترافية قوية، يضاف إلى ذلك ريادتها والتزامها لتكون جسراً اقتصادياً وثقافياً وتجارياً بين إسبانيا والإمارات، لتسهم في الارتقاء بمعايير الحياة في بلدينا “.

وانضم أرتورو لوجان، الرئيس التنفيذي لمشاريع شركة الغرير للاستثمار وإغناسيو أوزبورن، رئيس وفد مجموعة العلامات التجارية الرائدة في إسبانيا، إلى عدد من كبار الوزراء والشخصيات من إسبانيا والإمارات. وحضر حفل العشاء وتوزيع الجوائز الذي أقيم في فندق أرماني برج خليفة، عدد من كبار ممثلي شركة الغرير للاستثمار، بمن فيهم: أرتورو لوجان، الرئيس التنفيذي لمشاريع شركة الغرير للاستثمار، وجمال جوري، الرئيس التنفيذي لشركة الغرير الدولية للموارد والزيوت والبروتينات وشركة الغرير للأغذية، وشكيل شودري، مدير عام الغرير للتجزئة. وكان من بين الحضور أيضاً، أنورادها داوان، رئيس الأعمال في مجموعة أباريل، وفرناندو مودو من “براندز أوف سبين” Brands of Spain، وألفارو بنجوميا، الرئيس التنفيذي ومالك شركة “لا إسبانولا”.

-انتهى-

لمحة عن شركة الغرير للاستثمار:

تهدف شركة الغرير للاستثمار إلى وضع معايير لمجموعات الشركات العائلية في الشرق الأوسط. وتفخر الشركة بجذورها الراسخة، والتي تعود إلى أكثر من ستة عقود، في دولة الإمارات العربية المتحدة. وانطلاقًا من هذا الإرث الدائم، أنشأت المجموعة عمليات متنوّعة تغطي أكثر من 50 دولة في جميع أنحاء العالم، بحيث وظّفت أكثر من 28,000 شخص. اما اليوم، فقد أصبح اسم عائلة الغرير مرادفًا لتقدّم المنطقة، بحيث تراكم شركة الغرير للاستثمار على هذا التاريخ الطويل من الابتكار وريادة الأعمال عن طريق عملياتها في ستة قطاعات متميزة، تتضمّن الغذاء والموارد والممتلكات والبناء والطاقة والمشاريع.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s