“الشارقة صديقة للطفل” يشارك في “الشارقة القرائي للطفل” ويوجه رسالة للزوار تؤكد حق الصغار في اللعب

يستكمل حملة توعوية أطلقها في يومالطفلالإماراتي

“الشارقة صديقة للطفل” يشارك في “الشارقةالقرائي للطفل”ويوجه رسالة للزوار تؤكد حق الصغارفي اللعب

الشارقة،23 مايو 2021،

يشارك مكتب الشارقة صديقة للطفل، التابع للمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، بجناح خاص في الدورة الـ 12 من مهرجان الشارقة القرائي للطفل،الذي يقام خلال الفترة من 19 وحتى 29 مايو، ويشمل تصميم الجناح أرجوحة يتمكن من خلالها الأطفال المشاركون في المهرجان من اللعب، امتداداً للحملة الترويجية التي أطلقها مكتب الشارقة صديقة للطفل على مواقع التواصل الاجتماعي بعنوان “حق الطفل في اللعب”، تزامناً مع احتفالات الدولة بيوم الطفل الإماراتي.

وكشف المكتب أن مشاركتهفي المهرجان تهدف إلى تسليط الضوء على اللعب الذي يعد من الاحتياجات الأساسية للأطفال، بحسب البنود التي نصت عليها اتفاقية حقوق الطفل، وقانون حقوق الطفل في دولة الإمارات (قانون وديمة)، إلى جانب تشجيع الأطفال واليافعين والشباب في الإمارات على تطوير تجربتهم في اللعب،الذي يسهم في تطوير النمو الذهني واكتساب روح المشاركة في الأنشطة الترفيهية مع الأقران.

وفيإطاررفعالوعيحولأهميةاللعبللأطفال،يفتحالمكتبالمجالأمامزوارالمهرجانللمشاركةفيمسابقةتفاعليةطوالأيامالحدث،حيثيدعومنخلالهاالزوارإلىالتقاطصورفيالجناحوتحميلهاعبرمواقعالتواصلالاجتماعي “إنستغرام” باستخدامالوسم #الشارقة_صديقة_للطفل و#Sharjahchildfriendly،حيثسيقومالمكتببسحبعشوائيلاختيارفائزيناثنينقبلانتهاءأيامالمهرجانللفوزبجوائزمالية.

ويقدم جناح المكتب معلومات حول الأنشطة والمشاريع التي يشرف عليها، إلى جانب الترويج لإمارة الشارقة كأول مدينة صديقة للأطفال واليافعين في المنطقة – ضمن مبادرة اليونيسف للمدن الصديقة للأطفال واليافعين، تعزيزاً لجهود المكتب في إبراز إنجازات الإمارة في مجال تعزيز وحماية حقوق الطفل ورعايته وفق أعلى المعايير العالمية.

ويشهد مهرجان الشارقة القرائي للطفل إقامة 537 فعالية ونشاطاً متخصصاً من بينها 132 ورشة وفعالية فنيّة ترفيهيّة وسلسلة عروض مسرحية تجمع عدداً من النجوم العرب.

-انتهى-

مرفق الصور:

  1. صورة لأطفال في جناح مكتب الشارقة صديقة للطفل.

نبذة عن مكتب الشارقة صديقة للطفل

تأسس مكتب الشارقة صديقة للطفل في 2016 بتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وبرعاية كريمة من قرينة سموه، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، بهدف إعداد الخطط والاستراتيجيات التي من شأنها أن تسهم في دعم حقوق الأطفال واليافعين بالشارقة، والعمل على توفيرها بالتعاون مع المؤسسات والدوائر الحكومية ذات الصلة.

ويشرف المكتب حالياً على تنفيذ مشروعين رئيسيين هما: مشروع “الشارقة صديقة للأطفال واليافعين”، الذي يأتي ضمن مبادرة “المدن الصديقة للأطفال واليافعين” العالمية التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف)، ويهدف لصون حقوق الأطفال في الإمارة ورفع وعيهم بها، ومشروع “الشارقة صديقة للطفل والعائلة” الذي يهدف إلى الارتقاء برعاية الطفل وتنشئته عبر تمكين الوالدين والعمل على تحسين السياسات المؤسسية لتكون صديقة للعائلة.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s