سينا “Ciena” : شبكات الجيل الخامس تحدث تحولاً جذرياً على صعيد الأعمال والحياة والتعلم وغيرها

سينا Ciena” : شبكات الجيل الخامس تحدث تحولاً جذرياً على صعيد الأعمال والحياة والتعلم وغيرها

تسير خطط نشر وتسريع شبكات الجيل الخامس 5G في منطقة الشرق الأوسط على قدم وساق . ووفقًا لأحدث التقارير الصادرة عن الجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول  GSMA ، فمن المتوقع تنشيط 45 مليون اتصال مدعوم بشبكة الجيل الخامس بحلول العام 2025 عبر منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ، وهو ما يمثل 6 ٪ من إجمالي اتصالات الهاتف المحمول في المنطقة.

وتتميز تقنية الجيل الخامس بسرعات متضاعفة وأجهزة أكثر اتصالًا وزمن انتقال أقل ؛ مما ينتج عنه أحجام بيانات أعلى بكثير من شبكات الجيل الرابع المحمولة. هذا وسوف تضيف شبكات الجيل الخامس إضافة جديدة من القدرات لكل من المستهلكين والشركات. ويتوقع أن تمكّن شبكة الجيل الخامس الابتكارات في مختلف القطاعات، بما في ذلك الألعاب والتعليم والنقل وإدارة المدن الذكية والرعاية الصحية على سبيل المثال لا الحصر

في هذا السياق، من المتوقع أن ثلثي من 3.6 مليار اتصال إنترنت الأشياء في العام 2025 سوف يتم استخدامها من قبل الصناعة الذكية وقطاعات السيارات. وسوف تتحول المدن في دول مجلس التعاون الخليجي لتصبح “أكثر ذكاءً” وستعمل تقنية الجيل الخامس على تسهيل جمع البيانات حول حركة المرور والطقس والطاقة واستخدام المياه لجعلها أكثر استدامة وكفاءة. وسوف تعمل المدن الذكية على التدفق غير المنقطع والموثوق للبيانات من الشبكات السلكية واللاسلكية المترابطة.

علاوة على ذلك ، فمن المتوقع أن يعمل حوالي 79٪ من البالغين في الإمارات العربية المتحدة عن بُعد في أعقاب جائحة كوفيد-19؛ ومن أجل ذلك، سوف تعمل شبكة الجيل الخامس 5G على تعزيز وتسهيل العمل المرن، مع دعم  منصات مؤتمرات الفيديو مثل Zoom و Webex دون أي تأخير.

 وبالاستفادة من المرونة والاتصال الفائق السرعة الذي توفره شبكة الجيل الخامس ، يمكن للعملاء أن يمارسوا عملهم من  أي مكان تقريبًا بكل يسر وسلاسة دون أي مشاكل في عملية الاتصال؛ كما أن التعاون والإنشاء يعدان أمران سهلاً أيضا، حين يمكن مشاركة الملفات الكبيرة أثناء التنقل مثل مقاطع الفيديو والصور.

وفي ظل استمرار ازدياد شعبية الألعاب الإلكترونية في دول مجلس التعاون الخليجي، سوف تدخل شبكة الجيل الخامس حقبة جديدة في الألعاب لكل من المنافسين الجادين واللاعبين غير الرسميين. تعمل سرعات الاتصال الفائقة على القضاء على التأخير والسماح لعدد أكبر من المستخدمين. يمكن للاعبين حتى بث ألعابهم في الوقت الفعلي واكتساب جماهير أكثر وتدفق لإيرادات جديدة

كما أدت جائحة كوفيد-19 إلى تعزيز معدلات  النمو في الطب عن بعد؛ لا سيما أن تقنية الجيل الخامس تعمل على زيادة السرعة والكفاءة والاتصال المعزز الذي سيدعم التطورات الجديدة في خدمات الرعاية الصحية عن بعد والأجهزة الطبية القابلة للارتداء في المستقبل.

على صعيد قطاع التعليم ، تدعم شبكة الجيل الخامس هذا القطاع الحيوي وتوفر بيئة تعلم سريعة التغير تعتمد بشكل كبير على البنية التحتية الأساسية للنطاق العريض. ومن المتوقع أن يستفيد اختصاصيو التوعية من النطاق العريض القابل للتطوير والموثوق لتحقيق أقصى استفادة من التقنيات الجديدة. يمتد هذا إلى تجارب الواقع الافتراضي والواقع المعزز المحسّنة مع أجهزة عالية السرعة ويمكن الوصول إليها بشكل أكبر مما يتيح فرصًا جديدة في التدريب والتعليم من خلال التواجد عن بُعد

ولا يقتصر السباق لكسب عملاء جدد في مجال شبكة الجيل الخامس  في الشرق الأوسط ولكن في جميع أنحاء العالم أيضاً. وفي العام القادم ، سوف يتبنى المشغلون العديد من الخطوات لدفع حدود شبكاتهم وتوفير خدمة أرقى للعملاء.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s