Opaala تبدأ حقبة جديدة في عالم الضيافة بتوفير نظام خدمة ذكي ومتطوّر لتعزيز قطاع الضيافة

Opaala تبدأ حقبة جديدة في عالم الضيافة بتوفير نظام خدمة ذكي ومتطوّر لتعزيز قطاع الضيافة

الشركة الواقعة في دبي تقدّم تقنيتها الفريدة إلى منشآت الضيافة في دولة الإمارات بصورة مجانية لمساعدة القطاع في التغلب على الآثار الناجمة عن جائحة فيروس كورونا

 

دبي، 9 يونيو 2020: في ظل عمليات الإغلاق الناجمة عن جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، تأثرت قطاعات الضيافة والأطعمة والمشروبات سلباً في جميع أنحاء العالم. من هذا المنطلق، بادرت أوبالا Opaala، الشركة الناشئة في مجال تقنية الضيافة والتي تأسست مؤخراً في دبي، إلى ابتكار نظام خدمة ذكي يوفر حلولًا سلسة تتيح للفنادق والمطاعم وأماكن الحياة الليلية والنوادي الشاطئية دخول حقبة جديدة في عالم الضيافة.

 

نظراً لتراجع مبيعات منشآت الضيافة في دبي بنسبة تجاوزت 60٪ بسبب الإغلاق، تعهدت شركة Opaala بتوفير الوصول المجاني إلى منصة خدمتها الذكية التي يمكن دمجها مع معظم أنظمة نقاط البيع في المنشآت التي تشهد تحديات خلال فترة جائحة فيروس كورونا، علاوة على استمرارها في تقديم الدعم إلى المنشآت المحتاجة في إطار حملة إطلاق الشركة.

 

تعمل Opaala على تقليل الخطوات المتبعة في “نموذج الخدمة التقليدي المؤلف من 8 خطوات”، بهدف التخلص من أوقات انتظار الخدمة، وتقليل تكاليف الموظفين، ورفع معدل الإيرادات من خلال حل لا تلامسي يعمل على الهاتف المحمول. ويستطيع العملاء، من خلال Opaala، تصفح قوائم الطعام التفاعلية عالية التصميم، حيث يمكنهم الآن وضع الطلبات، وإدخال متطلباتهم الغذائية، وطلب المساعدة من النادل، وطلب الفاتورة من خلال متصفحات هواتفهم المحمولة، وكل ذلك عن طريق مسح رمز الاستجابة السريع المتوفر على الطاولة.

 

لا يتطلب استخدام نظام Opaala تحميل تطبيق للهاتف المحمول نظراً لاعتماده على المتصفح، كما إنه مُدمج بسلاسة في نظام نقاط البيع الخاص بالمنشأة ويتسنى تخصيصه لاحتياجات مختلف العلامات التجارية. يتضمن نظام Opaala ثلاثي المحاور خدمتي ™ Opaala inVenue و inRoom™servicesالهادفتين إلى المساعدة في انعاش صناعة الضيافة، وخدمة reMote™ التي تقدم منصة محلية لوضع الطلبات والتسليم، لكي تعمل الأنشطة التجارية بطاقتها التشغيلية أثناء عملية الإغلاق. وستعمل هذه الأنظمة على مساعدة الأنشطة التجارية في تخفيض تكاليف التشغيل، وتعيين الحد الأدنى من الموظفين مع الحفاظ في نفس الوقت على معايير الخدمة الممتازة.

 

وإلى جانب تبسيط تجربة “الخروج من المنزل”، ستقدم Opaala خدمة تقسيم الفاتورة تلقائياً، ما يسهّل على الضيوف وأماكن الضيافة إتمام عملية الدفع بكل يسر، حيث يمكن للعملاء إتمام الطلبات عبر عمليات الدفع الآمن باستخدام Apple Pay وبطاقات الخصم المباشر وبطاقات الائتمان. في الوقت ذاته، تستطيع المطاعم تقديم عروضها الخاصة يومياً أو في ساعات محددة من خلال قوائمها التفاعلية ومن ثمّ جدولتها مستقبلاً. كما تتيح هذه الصفقات لأماكن الضيافة تسويق عروضها بشكل طبيعي في وقت إجراء الطلب.

 

أسلوب عمل منصة Opaala:

الحل الأمثل خلال جائحة فيروس كورونا

 

لا يقتصر دور Opaala على السماح للشركات بتخفيض تكاليفها ومواصلة عملياتها التشغيلية خلال الظروف المتقلبة التي أحدثتها جائحة فيروس كورونا المستجد فحسب، ولكنها تمكّن العملاء أيضاً من الشعور بالأمان أثناء استمتاعهم بتناول الطعام في أماكنهم المفضلة عبر خدمة لا تلامسية تماماً.

 

وفي معرض حديثه عن هذا الابتكار، أشار مروان صعب، المؤسس المشارك في أوبالا، إلى أن هذا الابتكار قد وُلد بدافع الضرورة، وأوضح قائلاً: “من السهل تجاهل العملاء عندما تشهد منشآت الضيافة توافد أعداد كبيرة من العملاء. نود تعزيز تجربة تناول الطعام داخل المطاعم، إلى جانب مساعدة هذه المطاعم في إدارة تكاليفها المتزايدة بصورة مستمرة.

 

وأضاف قائلاً: “لقد كان لجائحة فيروس كورونا المستجد أثر مدمر على صناعة الضيافة، وباعتبارنا أعضاءً في هذا المجتمع، نشعر بالمسؤولية تجاه مساعدة شركات هذا القطاع على استعادة قوتها. وقد تعهدنا بدعم من هم في أمس الحاجة إلى خدماتنا، ومساعدتهم على خفض التكاليف ورفع معدل الإيرادات حتى تسترد الأعمال عافيتها مجدداً. وقد قدمنا بالفعل منصتنا بالمجان للعديد من الجهات التي تحتاج إليها، وسنواصل ذلك الأمر حتى تتحسن الأمور”.

 

انطلاقاً من مهمتها الرامية إلى مساعدة منشآت الضيافة على تقديم أفضل الخدمات والعمل بأكبر قدرٍ ممكن من الكفاءة، تسعى Opaala جاهدة لتضمن استمتاع العملاء بتجربة مميزة داخل كل منشأة، مع تسهيل حصولهم على جميع المعلومات التي تشمل العروض الخاصة والصفقات. وبذلك، سيتحكم العملاء بشكل كامل في تجربة تناول الطعام، ما يلغي الحاجة إلى وجود موظفي المطعم لإدارة عملية التواصل مع عدة طاولات في وقت واحد.

 

يمكن استخدام أوبالا في شتى نواحي صناعة الضيافة، ويشمل ذلك المطاعم، ودور السينما، والمستشفيات، وساحات تناول الطعام، وداخل الغرف والصالات وشاليهات الشاطئ في الفنادق، والملاعب وساحات الفعاليات أيضاً. وبالفعل تستعين عدة جهات بخدمة أوبالا، من بينها Nikki Beach Club، Riva Beach Club و Lah Lah Restaurant

 

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة موقع أوبالا الإلكتروني

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s