وزارة التربية والتعليم و”مصدر” تتعاونان بشأن تعزيز ثقافة الاستدامة

وزارة التربية والتعليم و”مصدر” تتعاونان بشأن تعزيز ثقافة الاستدامة

إدراج برنامج سفراء الاستدامة الذي أطلقته “مصدر” والممتد على مدار العام ضمن برنامج سفراء الابتكار 2019 الذي أطلقته الوزارة
مشاركة “مصدر” في المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار الذي يستضيف مسابقة “الأيكوثون” لبرنامجها “سفراء الاستدامة” “الممتد على مدار العام

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 5 فبراير 2019: وقّعت كل من وزارة التربية والتعليم وشركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر” مذكرة تفاهم بشأن التعاون في تنفيذ برنامج “سفراء الابتكار 2019”.
وجرى توقيع الاتفاقية من قبل سعادة الدكتورة آمنة الضحاك الشامسي، وكيل مساعد لقطاع الرعاية والأنشطة في وزارة التربية والتعليم؛ والدكتورة لمياء نواف فواز، المدير التنفيذي لإدارة الهوية المؤسسية والمبادرات الاستراتيجية في “مصدر”، وذلك ضمن مراسم خاصة جرت على هامش المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار المقام في “فستيفال آرينا” بدبي.
وتهدف هذه الاتفاقية إلى دعم رؤية الإمارات 2021 من خلال تبادل المعارف والخبرات بما يسهم في تمكين الشباب وتعزيز الوعي بأهمية الاستدامة. وبموجب الاتفاقية سيصبح برنامجها “سفراء الاستدامة” الذي أطلقته “مصدر” ويمتد على مدار العام، جزءاً من برنامج سفراء الابتكار 2019 التابع لوزارة التربية والتعليم. وكانت “مصدر” قد أطلقت برنامج سفراء الاستدامة في عام 2016 ضمن أسبوع أبوظبي للاستدامة.
وفي هذه المناسبة، قالت سعادة الدكتورة آمنة الضحاك الشامسي: “تأتي هذه الاتفاقية انسجاماً مع رؤية وزارة التربية والتعليم بغرس ثقافة الابتكار لدى الطلبة من أجل مجتمع منفتح على العالم وقائم على أسس المعرفة والريادة. كما تتوافق الاتفاقية مع نموذج المدرسة الإماراتية الذي يهدف إلى بناء منظومة تعليمية وطنية عمادها التعليم المتطور والابتكار”.
وأضافت: “سوف تتيح لنا هذه الاتفاقية التعاون بشكل وثيق مع “مصدر” لتحقيق المواءمة الاستراتيجية بين الأهداف الرئيسية لبرنامج سفراء الابتكار مع الأهداف الاستراتيجية لشركة “مصدر” وقيمها في مجال الاستدامة والتعليم. كما أنها تمثل فرصة قيّمة تفسح المجال أمام الطلبة للعمل مع “مصدر” والمساهمة في تطوير تقنيات وحلول الطاقة النظيفة”.

وشاركت “مصدر” في دورة هذا العام من المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار، التي أقيمت في الفترة من 31 يناير إلى 4 فبراير 2019 في “فستيفال آرينا” بدبي، واستضافت خلاله مسابقة “الأيكوثون” السنوية بمشاركة 39 من سفراء الاستدامة الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و18 عاماً. وسوف يحصل الفائز بمسابقة “الأيكوثون” الشيقة والتي تتمحور حول البيئة، بفرصة تلقي التدريب في إحدى الشركات الرائدة عالمياً.

وأشادت الدكتورة لمياء نواف فواز، بتعاون “مصدر” مع وزارة التربية والتعليم من خلال برنامج سفراء الابتكار لعام 2019، والذي يمثل مبادرة توعوية متميزة تشجع التفكير الإبداعي بين الشباب ضمن مجموعة واسعة من المجالات، مؤكدة على أن هذا التعاون من شأنه تعزيز دور البرنامج في تحقيق الاستدامة.

وأكدت فواز على دور أسبوع أبوظبي للاستدامة، الذي تستضيفه مصدر” سنوياً، والذي يعد واحداً من أكبر التجمعات المعنية بالاستدامة في العالم، كمساهم رئيسي في تمكين الشباب، وذلك من خلال عدد من المبادرات التي تعقد تحت مظلته مثل “ملتقى السيدات للاستدامة والبيئة والطاقة المتجددة”، و”ملتقى تبادل الابتكارات في مجال المناخ” كليكس، الذي يشجع الشركات الناشئة ورواد الأعمال الشباب، فضلاً عن الأنشطة الأخرى التي تشجع مشاركة الشباب في قضايا الاستدامة. وأشارت إلى أن “مصدر” تفخر بتسخير خبرتها في هذا المجال بما يسهم في تعزيز ثقافة الاستدامة”.

يذكر أن المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار الذي تنظمه وزارة التربية والتعليم هو حدث سنوي يحضره أكثر من 1500 طالباً ويشكل دعامة مهمة لترسيخ رؤية الوزارة التربوية في تحقيق تعليم ريادي ابتكاري لأجيال المستقبل في دولة الإمارات العربية المتحدة.
-انتهى-

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s