هواوي تثري محفظة خياراتها من الهواتف الذكية

هواوي تثري محفظة خياراتها من الهواتف الذكية
العلامة الرائدة في قطاع الهواتف الذكية تلمح إلى إمكانية إطلاق هاتف جديد من سلسلة نوفا لتعزز من مكانتها الريادية على مستوى الفئة المتوسطة

في ضوء النمو المتواصل الذي يحققه قطاع الهواتف الذكية من الفئة المتوسطة، ليتيح للعملاء مزايا متطورة وبأسعار منطقية، عمدت علامة هواوي إلى تعزيز سلسلتها من الهواتف الذكية لتلبي احتياجات العملاء بمختلف شرائحهم، سواء كانوا يسعون إلى اقتناء الأجهزة الفاخرة أو يفضلون أجهزة الفئة المتوسطة. هذه الرؤية تتجسد في سلسلة نوفا التي تحمل سجلاً مميزاً على صعيد تقديم أحدث المزايا المبتكرة للعملاء وبأسعار مقبولة، لتعزز من التزام هواوي بتطوير خياراتها من هواتف الفئة المتوسطة.

وحول ذلك، يقول السيد ديفيد وانغ رئيس مجموعة أعمال “هواوي كونسيومر” لأجهزة المستهلك، في دولة الإمارات العربية المتحدة: “لقد شهدت الفترة الأخيرة تزايد طلب العملاء على الهواتف الذكية من الفئة المتوسطة، ونحن في هواوي نفتخر بقيادتنا لمسيرة الابتكار على مستوى قطاع الهواتف الفاخرة وهواتف الفئة المتوسطة على حد سواء؛ وهذا ما يدفعنا إلى التركيز على تقديم المزايا المتطورة، وفي مقدمتها قدرات التصوير، والتي باتت اليوم أموراً بديهية لا بد من توافرها بالنسبة للعملاء، الذين يبحثون عن التوازن بين الجودة والتكلفة”.

وبالفعل، تُعد الكاميرا أحد العناصر الأكثر تأثيراً من حيث تحديد جودة الهواتف الذكية، أي أنها تلعب دوراً بالغ الأهمية في اختيار العملاء لهاتفهم الذكي الجديد. وبعد أن كانت الابتكارات على مستوى التصوير في الهواتف الذكية تقتصر في الماضي على وضوح الصور وسرعة التقاطها، فإن تفضيلات العملاء اليوم بدأت تتخطى موضوع عدد الميجابيكسل لتشمل عوامل أخرى من قبيل ارتفاع جودة التركيز والمنظور وعمق الحقل البصري، والتي لم تعد مجرد كماليات “من اللطيف توافرها”، بل باتت معايير أساسية لا غنى عنها.

وانسجاماً مع سجلها المتواصل في توسيع آفاق التصوير في الهواتف الذكية، فإن هواوي تقدم بعضاً من المزايا الأكثر تطوراً على هذا الصعيد ضمن أجهزتها من الفئة المتوسطة. ومن أهم الأمثلة على ذلك سلسلة هواتف نوفا، والتي تشكل إحدى أبرز المجموعات التي تقدمها العلامة على صعيد المزايا النموذجية للكاميرا، وفي مقدمتها كاميرا أمامية بدقة 20 ميجابيكسل واثنتين خلفيتين بدقة 12 و8 ميجابيكسل على التوالي. كما تشمل المزايا المتطورة الأخرى خاصية التكيف المثالي مع الإضاءة الضعيفة، وتقنية التعرف ثلاثي الأبعاد على الوجوه، ووضع التجميل ووضع الصورة الشخصية، إلى جانب التقاط الصورة تلقائياً بإشارة من اليد. وإضافة إلى ذلك، فإن سلسلة نوفا تنتقل بصور السيلفي إلى مستوى آخر من الروعة بفضل مجموعة متنوعة من الخوارزميات الذكية. وقد حقق هاتف هواوي نوفا 2 بلس، والذي أُطلقته الشركة منتصف العام الماضي، شعبيةً استثنائيةً في السوق الإماراتية، ليشكل دليلاً إضافياً على الطلب الكبير الذي تحققه هواتف الفئة المتوسطة بشكل عام.

وفي ضوء النجاح الكبير الذي حققته هواوي من خلال إطلاق جهاز نوفا 2 بلس تحديداً وسلسلة نوفا بشكل عام، هل يمكننا انتظار إطلاق العلامة لهاتف جديد من هذه السلسلة خلال العام الحالي؟ بالنظر إلى رؤية الشركة التي تقوم على تقديم مجموعة متكاملة تجمع بين الهواتف الريادية الفاخرة وهواتف الفئة المتوسطة ذات المستوى الاستثنائي، نتوقع أن نشهد إطلاق هاتف جديد من سلسلة نوفا قريباً، وحتى ذلك الحين، لا يسعنا سوى ترقب ما ستقدمه هواوي لإذهال هذا القطاع مرةً أخرى.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

w

Connecting to %s